recent
أخبار ساخنة

نصائح هامة بعد الإجهاض

الصفحة الرئيسية

 

يعتبر الإجهاض حادث مؤلم ومؤثر على الحالة النفسية للأم، فهو تجربة مؤلمة بشدة لكنها ليست النهاية اطلاقًا، فبالرغم من تلك الخسارة التي تتعرض لها الأم، إلا أن الأمل مازال موجود ومازال يمكنك أن تُنجبي طفلًا مرة أخرى. 
لكن هنا عدة نصائح عليكِ أتباعها كي تتجنبي حدوث تلك التجربة مرة أخرى. 

نوضح لك أن الإجهاض هو حالة شائعة جدًا بين النساء، فهو عبارة عن حالة فقدان الجنين قبل الأسبوع العشرين من الحمل، فغالبًا ما يحدث الإجهاض خلال الأشهر الأولى الثلاث من الحمل. 
فيجب بعد حالة الإجهاض أن تتركي جسدك يتعافى ويسترد صحته وقوته قبل اتخاذ أي قرار للحمل مرة أخرى. 

في هذا المقال نستعرض أهم النصائح التي يجب توضيحها لك إذا رغبت في الحمل مرة أخرى بعد حالة الإجهاض. 
  

الاهتمام بالتغذية السليمة 

- من أهم العناصر التي يجب العمل بها هو الاهتمام بصحتك من حيث التغذية السليمة، فيمكنك المتابعة مع أخصائي تغذية يساعدك في اختيار نظام غذائي متكامل مع تناول الفيتامينات التي تحتاجيها لاسترداد صحتك مرة أخرى قبل القدوم في التخطيط مرة أخرى. 
  

تجاوز الأزمة النفسية 

- في البداية عليك أولًا تجاوز الأزمة النفسية قبل التخطيط في الحمل مرة أخرى حتى لا يسبب لك أي أذى نفسي خلال حملك الجديد مما قد يؤثر عليه بشكل سلبي، لذلك يمكنك طلب الدعم النفسي من أفراد أسرتك أو يمكنك أيضًا التوجه للطبيب النفسي ليساعدك في مرحلة التأهيل النفسي مرة أخرى. 
  

ممارسة العلاقة الزوجية 

- ننصحك باستشارة طبيبك أولًا قبل ممارسة العلاقة الزوجية مرة أخرى بعد حالة الإجهاض، فطبيبك هو الذي يؤكد لك إن كانت العلاقة الزوجية بعد حالة الإجهاض آمنة عليكِ أم لا. 
  

الاطلاع عن مرحلة ما بعد الإجهاض 

عليكِ أن تقومي بزيادة خبرتك عن فترة ما بعد الإجهاض من خلال قراءة المقالات والمواضيع من مصادر موثوق بها حتى تزيدي من ثقتك بنفسك والسيطرة على القلق الذي قد يصيبك خلال فترة حملك. 
  
وفي النهاية ننصحك باستشارة طبيبك في أي قرار يخص قرار الحمل مرة أخرى بعد حالة الإجهاض، ونتمنى لك حمل سليم ورؤية طفلك في أفضل حال. 

شاهدي ايضاً

google-playkhamsatmostaqltradent